حقيقة سحب الدخان الجديد من السوق، إن الدخان هو عبارة سيجارة ويطلق عليها بعض الأسماء الأخرى ومنها لفافة التبغ وهي عبارة منتج من المنتجات التي يتم صنعها من أوراق التبغ، والتي يتم لفها او يتم حشوها بداخل غلاف ورقي والذين يكون على شكل أسطوانة، وفي الغالب ان السيجارة يكون طولها حوالي في العادة 120مم ويكون قطرها 10 مم، وكما إن السيجارة تحتوى على كمية من التبغ والتي تحتوى على 500 مركب مختلف نسبتها وذلك بحسب نوع السيجارة، وللسيجارة الكثير من الأنواع، وكما إن السيجارة يحتوى على اخطر مادة من المواد الكيميائية وهي مادة النيكوتين والقطران وأول أكسيد الكربون، وبخصوص هذا الشأن قامت المملكة العربية السعودية بسحب الدخان الجديد من سوقها، لذلك سنوضح من خلال هذا المقال حقيقة سحب الدخان الجديد من السوق.

حقيقة سحب الدخان الجديد من السوق

قامت وزارة التجارة الاستثمار بالعمل مع هيئة الغذاء والدوار التابعة لوزرة الصحة بالتوصل إلى قرار سحب جميع أنواع الدخان المتداول الذي يوجد في السوق السعودي وذلك بعد إجراء بعض الفحوصات المخبرية والتي أكدت بان هذه الدخان الذي تم سحبه من السوق يحمل مواد مغشوشة قد أدت إلى التغير في نكهة التبغ، وقد عملت وزارة بالتجارة بالتوضيح للمواطنين السعوديين بعد شراء التبغ من الأسواق إلى حين سحب جميع المنتجات التي تم تداولها في الأسواق، وقد تحدث الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء بأنه بناء على الشكاوي التم تم تقديمها من قبل بعض المواطنين بان طعم الدخان الجديد قد تغير وبذلك بسبب بعض المكونات التي توجد في الدخان ومنها التبغ الذي تغير نكهته، وتغير جميع نكهات منتجات التبغ فجأة مما يعطي احتمال بان يكون عملاً مشترك بين شركات التبغ من أجل إفشال مشروع التغليف الجديد لعلب الدخان، وشركات الدخان.