أهداف مبادرة السعودية الخضراء، تعد مبادرة السعودية الخضراء هي مبادرة  تم إجراؤها في المملكة العربية السعودية وتهدف إلى إعادة هيكلة شاملة للقطاع البيئي محلياً ، حيث تم إنشاؤها من قبل القوات الخاصة البيئية في عام 2023 ، وهدفت هذه المبادرة إلى الرفع من نسبة المحميات الطبيعية من 4 في المائة إلى أكثر من 14 في المائة، كما أنها زادت من نسبة الغطاء النباتي بنسبة 40 في المائة في عام 2023 م، ومن هنا سوف نتناول أهداف مبادرة السعودية الخضراء.

أسباب اطلاق مبادرة السعودية الخضراء

تواجه المملكة العربية السعودية تحديات كبيرة مثل التصحر وهذا يمثل خطر إقتصادي مباشر على المملكة والمنطقة، كما أن تلوث الهواء الناجم عن غازات الاحتباس الحراري قد أدى إلى تقصير متوسط ​​العمر المتوقع للسعوديين بمقدار 1.5 سنة، حيث تم العمل من قبل المسؤولون على رفع الغطاء النباتي وتقليل انبعاثات الكربون ومكافحة التلوث وتدهور الأراضي والحفاظ على الحياة البحرية.

أهداف مبادرة السعودية الخضراء

سوف تعمل المبادرة السعودية الخضراء على خفض انبعاثات الكربون بأكثر من 4٪ من المساهمات العالمية ، وذلك من خلال برنامج طموح للطاقة المتجددة،حيث هذا سوف يولد من 50٪ من طاقة المملكة من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2030 ، أيضا ضمنت هذه المبادرة العديد من المشاريع في مجالات تقنيات الهيدروكربونات النظيفة، وجاء ذلك من ضمن قول الأمير ولي العهد السعودي محمد بن سلمان آل سعود أنه من المتوقع أن يتم القضاء على أكثر من 130 مليون طن من انبعاثات الكربون، والعمل على رفع معدل تحويل النفايات من مكبات النفايات إلى 94٪ في المملكة، أيضا تتضمن هذه المبادرة العديد من برامج طموحة ومن أبرزها العمل على زراعة 10 مليارات شجرة داخل المملكة في العقود القادمة، حيث تم الإضافة من قبل ولي العهد السعودي أنه يمثل مساهمة المملكة بأكثر من 4٪ في تحقيق أهداف المبادرة العالمية للحد من تدهور الأراضي والموائل الفطرية، والعمل على تحقيق 1% من النسبة العالمية لزراعة تريليون شجرة، حيث ستعمل المملكة على رفع  نسبة المناطق المحمية إلى أكثر من 30٪ من إجمالي مساحة أراضيها، وهذا يعادل 600 ألف كيلومتر مربع، أيضا سوف تطلق العديد من المبادرات لحماية البيئات البحرية والساحلية، كما أنه في إطار هذه المبادرة سوف تعمل المملكة العربية السعودية بالتنسيق مع الدول المجاورة لدول مجلس التعاون الخليجي ودول الشرق الأوسط وذلك لزراعة 40 مليار شجرة إضافية في الشرق الأوسط، كما سيعمل هذا المشروع على استعادة مساحة تعادل 200 مليون هكتار من الأراضي المتدهورة، حيث يمثل ذلك نسبة 5% من الهدف العالمي لزراعة تريليون شجرة والعمل على خفض نسبة تصل إلى 2.5 في المائة من مستويات الكربون العالمية، أيضا يزيد ذلك من حصة  إنتاج الطاقة النظيفة في الشرق الأوسط عن نسبة 7 %  من خلال تبادل المعرفة حول التقنيات المتقدمة التي سوف تعمل على التقليل من انبعاثات الكربون التي تنتج عن إنتاج الهيدروكربونات في المنطقة بأكثر من 60 في المائة، وأيضاً العمل على خفض انبعاثات الكربون بأكثر من 10 في المائة من المساهمات العالمية.

 مبادرة السعودية الخضراء

تعد محطة إنتاج الطاقة  النظيفة في الشرق الأوسط لا تتجاوز 7٪ ، كما أن الطاقة المستخدمة في إنتاج الهيدروكربونات في المنطقة ليست فعالة، لذا سوف تعمل المملكة مع الدول الأخرى على تبادل الخبرات بينهما، وهو ما سيساهم في تقليل انبعاثات الكربون الناتجة عن إنتاج الهيدروكربونات في المنطقة بأكثر من 60٪، والمملكة سوف تعمل مع شركاء دوليين لمواصلة تطوير المبادرتين والبرامج والجداول الزمنية المرتبطة بهما، حيث تهدف من ذلك إلى  مكافحة تغير المناخ بشتى الطرق.

إلى هنا نصل إلى نهاية مقالنا هذا الذي تناولنا فيه أهداف مبادرة السعودية الخضراء، كما تطرقنا إلى أسباب اطلاق مبادرة السعودية الخضراء، حيث تعد هذه المبادرة من أهم المبادرات التي سوف تتجه إليها المملكة في سعي منها لقلة الانبعاث الكيميائي وتغيير المناخ.