يستطيع الفلكيون مراقبة حركة المجرات بمراقبة انزياح دوبلر للضوء، وقد حاول العلماء جاهدين تحديد ما يحدث في الفضاء الخارجي لذلك حاولوا اكتشاف الأدوات والآلات التي تمكنهم من الوصول إلى كل ما يجري في الفضاء. الكواكب والمجرات الخارجية ومراقبة حركة النجوم بما في ذلك أيضًا تحديد الطقس والمناخ والتغيرات التي تحدث والعوامل التي تؤدي إليها وتحديد مدى تأثيرها على الأرض.

يستطيع الفلكيون مراقبة حركة المجرات بمراقبة انزياح دوبلر للضوء

بذل علماء الفلك جهدًا كبيرًا في تحديد كل ما يدور حول اتجاه الرياح وطبقات الغلاف الجوي والسمات التي تميز كل طبقة عن الأخرى، وملاحظة التغيرات التي تحدث في تلك الطبقات والغازات التي تحتويها، ومتابعة ذلك. حركة واتجاه المجرات ودوران الكواكب حول الشمس وحول نفسها مثل كوكب الأرض.

الاجابة:

العبارة صحيحة.