معلومات عن الغابات الاستوائية المطيرة، تعتبر الغابات من أكثر المكونات الطبيعية حساسية، فهي من المصادر الرئيسية لبعض مصادر المياه بالإضافة إلى عوامل الأمن الغذائي، كونها من المناطق التي تعطينا العديد من الأشياء التي يتم استخدامها كأحد العوامل الطبيعية، مثل استخدام أوراق الشجر في الغابة لإنتاج الأدوية والأشياء المهمة الأخرى المتعلقة بالعناصر الطبيعية.

غابة استوائية

تعتبر الغابات المطيرة من أكثر الغابات الطبيعية التي تقدم مزايا طبيعية على الغابات الأخرى، إلى جانب كونها واحدة من أكثر الغابات التي تحدد الحد الأدنى من تعريف المطر ووجود المياه فيها. تتشكل الموارد التي يستخدمها الإنسان، المستفيد الأول من الطبيعة، في الغابات الاستوائية، وتعتبر هذه الغابات من أكثر الغابات توجهاً نحو الطبيعة في أبحاث العلماء.

مناخ الغابات المطيرة

تتميز الغابات المطيرة بمناخ أكثر اعتدالاً، على الرغم من الطقس الدافئ في هذه الغابات، إلا أن الأمطار الموسمية التي تسقط على هذه الغابات هي أحد العوامل الرئيسية التي توفر جوًا من الصفاء والنقاء والطبيعة أو الاعتدال، مما يحد من التعرف على الحد الأدنى من الجو والظروف الجوية الخاصة في هذه الغابات والتي ورد ذكرها في الحديث عن الغابات المطيرة.

أكبر غابة مطيرة

لاستكمال المعلومات المطلوبة عن الغابات الاستوائية المطيرة، ينبغي ذكر أكبر أنواع الغابات هذه، حيث أنها تمثل أكثر من ثلثي مساحة اليابسة في العالم. أكبر غابة، تغطي حوالي ثلث مساحة اليابسة الأمريكية.

أين تقع الغابة المطيرة

يعد الموقع الجغرافي للغابات المطيرة أحد العناصر الرئيسية التي توفر القياسات الجغرافية اللازمة، حيث تقع هذه الغابات بين 10 درجات شمال وجنوب خط الاستواء وهي مجموعة ديناميكية من الغابات المطيرة تقع ضمن 28 درجة من خط العرض. ويعتبر هذا المكان من المواقع الجغرافية المميزة التي تميز هذه الغابة عن باقي الغابات المنتشرة حول العالم.

سكان الغابات المطيرة

سكان الغابات المطيرة هم أقليات لا يمكن مقارنتها بسكان المدن والمناطق النائية. معظم الناس الذين يعيشون في الغابات التي تشكل الجزء الأكبر من هذه الأرض هم مجموعة صغيرة، معظمهم من الأمريكيين الأصليين الذين يعيشون في هذه المناطق ولكن لم يكن لديهم أي اتصال أو تواصل من قبل. بينهم وبين سكان العالم الخارجي بسبب الحدود الجغرافية البعيدة عن هذه المناطق السكنية.

حيوانات الغابات المطيرة

هناك مجموعة من الحيوانات التي تعيش في الغابات المطيرة، وكان لها تأثير سلبي على هذه الغابات بسبب الأضرار التي تسببها لأشجار هذه الغابات، والتي يستخدمها الناس في مجال طب الأعشاب. وهي مصنوعة من أوراق أشجارها، ولهذا أصبح الأطباء مدمنين على هذه الأشجار في صناعة الأدوية، ومن أجل الاستفادة منها يحاول الباحثون إيجاد طرق للحفاظ على الأشجار والمظلة الطبيعية محمية من هذه الحيوانات.، بما فيها:

  • آكل النمل.
  • القرد العنكبوت.
  • الفراشة الزرقاء مورفو.
  • تمساح استوائي.
  • كابيبارا.
  • قطط الزباد.
  • الأناكوندا الخضراء.
  • النسر هاربي.
  • نمر.
  • نملة تقطع شجرة.
  • الفهد.
  • الناس غير المتحضرين.
  • أسماك البيرانا.
  • بات مصاص دماء.