ما هي أقدم مكتبة في العالم الاسلامي واين تقع، استخدمت أقلام العلماء والكتاب والمفكرين المسلمين مجالات مختلفة من المعرفة. يوجد عدد كبير جدًا من الكتب في المكتبات العربية الخاصة والعامة في العالم الإسلامي القديم، ومنذ ظهور الدين الإسلامي، كانت حريصة جدًا على تسجيل المعرفة والاهتمام. قراءة وكتب وتعلم، في هذا المقال سنتحدث عن المكاتب التي انتشرت في جميع أنحاء العالم الإسلامي، أقدم هذه المكاتب وموقعها.

ما هي أقدم مكتبة في العالم الاسلامي واين تقع

أقدم مكتبة في تاريخ العالم الإسلامي هي مكتبة دار الحكمة التي أسسها الخليفة هارون الرشيد ونجله المأمون، على غرار الأنشطة التي تمارس في العصر الحديث في الجامعة.

مكتبة دار الحكمة

تأسست مكتبة دار الحكمة على يد الخليفة هارون الرشيد ونجله المأمون عام 1004 م 395 هـ. كانت المكتبات الجديدة شبيهة جدًا بمكتبة دار الحكمة، وبلغ إجمالي المبلغ المخصص لصيانة المكتبات والأقلام والحبر حوالي 257 دينارًا سنويًا، ولعبت المرأة دورًا فاعلًا وهامًا في عمل المكتبات الإسلامية.

أنواع المكتبات في العصر الإسلامي

المكتبات المعروفة في الحضارة الإسلامية أكثر تنوعا من أي حضارة أخرى، وقد انتشرت هذه المكتبات في جميع أنحاء الدولة الإسلامية. تتواجد في المساجد والمدارس وقصور الخلفاء والكتائب وعواصم الإمارات والقرى النائية. الذي يؤكد ويغرس حب العلم لأبناء الحضارة الإسلامية، وأنواع المكتبات على النحو التالي:

  • مكتبات أكاديمية وأهمها مكتبة دار الحكمة ببغداد.
  • المكتبات الخاصة ومن أشهرها مكتبة الخليفة المستنصر ومكتبة ابن العميد وغيرها.
  • المكتبات العامة وهي مؤسسات ثقافية وأشهرها مكتبة قرطبة التي أسسها الخليفة الأموي الحكم المستنصر.
  • المكتبات المدرسية حيث تنتشر المدارس الإسلامية في مدن سوريا وبغداد ومصر.
  • مكتبات المساجد والمساجد مثل مكتبة جامع القيروان ومكتبة الجامع الأزهر.