وسيلة الاتصال اللا سلكية هي التي تعتمد في الربط بين الأجهزة والشبكات على أسلاك محسوسة.، الاتصال اللاسلكي هو وسيلة لتوصيل الأجهزة والشبكات بأسلاك مادية، والاتصال المحمول هو استخدام التكنولوجيا التي تسمح لنا بالتواصل مع الآخرين في مواقع مختلفة دون استخدام أي اتصال مادي (أسلاك أو كبلات)، والاتصالات المتنقلة تجعل حياة الناس أسهل و وفر الوقت والجهد.

وسيلة الاتصال اللا سلكية هي التي تعتمد في الربط بين الأجهزة والشبكات على أسلاك محسوسة.

الهاتف المحمول هو وسيلة اتصال لاسلكي تعتمد على توصيل الأجهزة والشبكات بأسلاك مادية، وهو مثال على الاتصالات المحمولة (الاتصالات اللاسلكية)، والهاتف المحمول أو الهاتف المحمول هو جهاز يستخدم للاتصالات اللاسلكية ثنائية الاتجاه، عبر شبكة خلوية من المحطات القاعدية المعروفة باسم الموقع الخلوي.

ميزات الاتصالات المتنقلة

فيما يلي أهم ميزات اتصالات الهاتف المحمول

  • سرعة تنزيل عالية السعة: تتمتع الشبكة اللاسلكية بسرعة تنزيل عالية السعة، مما يعني سرعة الاتصال بين المستخدمين.
  • قابلية التوسع: زاد انتشار الأجهزة اللاسلكية بين الناس، وساعد في انتشار أن شبكة الأجهزة اللاسلكية لديها القدرة على التوسع لتشمل المزيد من المستخدمين عند الحاجة، دون إصلاح أو بناء شبكة جديدة.
  • نظام إدارة الشبكة سهل: لا تحتاج الشبكة اللاسلكية إلى مجهود كبير للتحكم فيها، كما أنها لا تحتاج إلى جدران حماية أو مفاتيح أو طاقة مدارة، ولكنها تتمتع بنظام ذكي يسمح بالتحكم الكامل بها من نقطة مركزية.
  • خيارات التغطية الداخلية والخارجية: تتمتع الشبكة اللاسلكية بالقدرة على السماح بالاتصالات الخارجية والداخلية.
  • التحكم في الوصول إلى الشبكة: يسمى التحكم في الوصول إلى الشبكة تسجيل الجهاز المحمول، ومن المهم أن يكون لدى الشخص الذي يستخدم الجهاز تسجيل آمن.
  • سهولة التحكم في الأجهزة المحمولة: يمكن التحكم في الجهاز المحمول بواسطة ملايين التطبيقات التي تعمل عليه، والتي يمكن أيضًا التحكم فيها.
  • التجوال: يمكن استخدام الهاتف المحمول أثناء التجوال دون انقطاع الخدمة أو إضعافها. تتيح هذه الميزة للمستخدمين إجراء مكالمات أثناء التجوال في كل مكان دون انقطاع.
  • المرونة: يتيح الاتصال اللاسلكي للمستخدمين التواصل مع بعضهم البعض، بغض النظر عن مكان وجودهم.
  • مردودية التكلفة: لا تتطلب الاتصالات اللاسلكية أي بنية تحتية مادية (أسلاك أو كبلات) أو صيانة، مما يقلل التكلفة.
  • السرعة: الشبكة اللاسلكية سريعة جدًا في اتصالاتها ويمكنها الوصول بسرعة ودقة إلى كل مكان.
  • إمكانية الوصول: تتيح الشبكة اللاسلكية للمستخدمين الذين يعيشون في أماكن نائية، مثل القرى، الوصول إليها واستخدامها بسهولة.
  • الاتصال المستمر: تتيح الشبكة اللاسلكية للمستخدمين الاتصال المستمر دون انقطاع، وحتى إذا كان الهاتف في منطقة نائية ولا توجد خدمة متاحة، يمكن للمستخدم الاتصال بخدمة الطوارئ المتوفرة في جميع الظروف والظروف.

أنواع الشبكات الخلوية

وسيلة الاتصال اللا سلكية هي التي تعتمد في الربط بين الأجهزة والشبكات على أسلاك محسوسة.، هناك عدة أنواع من الشبكات الخلوية المستخدمة لتمكين الاتصالات الصوتية والبيانات مع الهواتف الذكية، وهي كالتالي

  • 2G: تم تقديم هذا النوع من الشبكات خلال الموجة الرئيسية الأولى من اعتماد التكنولوجيا الخلوية في عام 1991، وكانت سرعتها 50 كيلوبت في الثانية.
  • 3G: بدأت شبكات 3G في الظهور في عام 2001، وقدمت 3G عرض نطاق ترددي وجودة إشارة أكبر من 2G وقدمت سرعة قصوى تبلغ 7.2 ميغابت في الثانية.
  • 4G / LTE: بدأ التطور اللاسلكي و 4 G (LTE) في الظهور في عام 2009 بدلاً من 3G، على عكس معايير 2G و 3G السابقة، وضع الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) حدًا أدنى صارمًا لمعدل البيانات لـ 4G، ليتم اعتباره 4G / LTE، يجب أن تكون الشبكات الخلوية قادرة على الإرسال والاستقبال بسرعة 100 ميجابت في الثانية.
  • 5G: تم تقديم 5G اللاسلكي لأول مرة كمعيار تقني في عام 2016 ؛ بدأت شركات الاتصالات في طرحها في عام 2023. تقدم 5G نطاقًا تردديًا أكبر من سابقاتها، والتي يمكن أن تصل إلى 20 جيجابت في الثانية.