بين كيفية تربية الكلاب، تحظى الكلاب بشعبية كبيرة لدى العديد من محبي الحيوانات الأليفة، وتتميز بصفات نبيلة مثل الولاء والولاء، مما يجعلها أصدقاء مثاليين يمكن الاعتماد عليهم بالإضافة إلى استخدامها كحارس وحماية. لذلك من الضروري معرفة كيفية تربية الكلاب وتدريبها.

بين كيفية تربية الكلاب

لتعلم كيفية تربية الكلاب، يجب عليك أولاً الاهتمام بطعامهم. يساعد إعداد نظام صحي معين للكلاب، خاصة في مراحل نموها المبكرة، على تحسين قدراتها العقلية، فضلاً عن إمدادها بالطاقة. بعد سن البلوغ تحتاج الكلاب إلى خمسة عناصر أساسية وهي البروتين والسكريات والمعادن بالإضافة إلى الزيوت والدهون.

مع العلم أن كمية البروتين للجراء الصغيرة يجب أن تكون حوالي 30٪. تحصل الكلاب على السكريات من بعض أنواع الحبوب مثل القمح أو الشوفان أو الذرة، وكذلك من الخضروات مثل السبانخ. كما أن الألياف تساعد الكلاب في عملية الهضم وتوجد في الفاكهة. لكن بعض أنواعه قد تكون سامة للكلاب، مثل العنب، ومن الأفضل استشارة الطبيب البيطري في هذا الشأن.

والجدير بالذكر أن البصل والثوم من الأطعمة التي يحظر إعطاؤها للكلاب، حيث يمكن أن تسبب لهم الأمراض. بالإضافة إلى ذلك، قد تضر المنشطات بصحة الكلاب.

عدد طرق العناية بصحة الكلاب

بالإضافة إلى التغذية الصحيحة للكلاب حسب المواعيد المنظمة وتوفير المياه النقية لها، من الضروري الاهتمام بالتطعيمات للكلاب والالتزام بمواعيدها لمنع ما قد يصيبها ومن ثم نقلها إلى نحن. كما يجب تنظيف أسنانها من الجراثيم حتى لا تصاب بالعدوى.

يعد الاهتمام بصحتها أحد أهم الجوانب التي نحتاج إلى مراعاتها عند تعلم كيفية تربية الكلاب. يجب تخصيص مكان يخرج منه الكلب ومكان ينام فيه حتى يكون مناسباً ومريحاً. يجب أيضًا الاستحمام مرتين في الأسبوع على الأقل. يمكن تشجيع الكلاب على ممارسة الرياضة للحفاظ على لياقتها وصحتها.

الحدائق المنزلية أو الحدائق العامة هي أفضل مكان لذلك. من الضروري أيضًا الاهتمام بالصحة العقلية للكلاب واللعب معهم حتى لا يشعروا بالاكتئاب. لكن كل هذا لا يحل محل الحاجة لزيارة الطبيب البيطري بشكل دوري للتحقق من سلامة كلبك.

تعرف على كيفية تدريب الكلاب

يمكننا البدء في تدريب الكلاب من سن خمسة أشهر، في هذا العمر يمكنهم فهم ما نطلبه منهم. قد نجد صعوبة أكبر في تدريب الكلاب الكبيرة مقارنة بالجراء، لأنها معتادة على أساليب معينة. ولكن مع قليل من الصبر والمثابرة يصبح ذلك ممكنا. على سبيل المثال، يمكن تدريب الكلاب أو الجراء على الجلوس من خلال الإشارة إلى الأرض وإخبارهم بالقيام بذلك في كل مرة، ومساعدتهم على القيام بهذا الإجراء وتكراره كل يوم.

يساعد التكرار في تعليم الكلاب الإجراء الذي نريدهم القيام به. إن تقديم المكافآت في كل مرة يطيع فيها الكلب وينفذ الأوامر بنجاح يحفز الكلاب على القيام بأعمال صالحة. ويجب أن نبتعد عن الصراخ، مما قد يجعل تعلم الأشياء أطول. فكيف نربي الكلاب على الانصياع للأوامر يحتاج إلى اتباع أسلوب اللطف والليونة معهم.

بشكل عام، ليست هناك حاجة لتدريب الكلاب على الحراسة، فسوف يهاجمون أي شخص غريب يحاول دخول المنزل. في بعض الأحيان قد تحتاج إلى القليل من المساعدة اعتمادًا على السلالة التي تتبناها. تعد الأنواع الشرسة من الكلاب أكثر ملاءمة لهذه المهمة من تلك المستأنسة. عندما يأتي الضيف، عليك أن تأمر الكلاب بالجلوس، على سبيل المثال، حتى لا تعتقد أنها غريبة وتهاجمهم. لذلك من المهم تعليم الكلاب بعض الأشياء الأساسية مثل الجلوس والوقوف والمجيء عند مناداتها بأسمائها.

بين نصائح العناية بالكلاب

كيفية تربية الكلاب ليست بالمهمة المستحيلة، مع الالتزام ببعض الإرشادات، على سبيل المثال: عليك أولاً تحديد أنواع الكلاب، فهناك أنواع للتربية في المنزل تكون حيوانات أليفة وجذابة في المظهر، وهناك أنواع شرسة أخرى مخصصة للحراسة. لذلك، فإن اختيار السلالة يعتمد على الهدف المنشود لتربية الكلاب.

يمكنك اختيار اسم له والاتصال به مما يسهل التعامل معه والتواصل معه. بالإضافة إلى ذلك، تحتاج إلى منحه حوالي شهر ليعتاد عليك وعلى المكان الجديد. لا ينبغي اقتناء الكلاب الصغيرة إذا كنت من الأشخاص الذين يقضون ساعات طويلة خارج المنزل حتى لا تشعر بالاكتئاب والوحدة.