عدد مشاريع الطاقة الشمسية في السعودية، أحدثت مشاريع الطاقة ضجة كبيرة في المملكة العربية السعودية، وحظيت باهتمام كبير من خبراء الطاقة في العالم. تعمل المملكة العربية السعودية على جعل الطاقة الشمسية أكبر مصدر للطاقة في العالم بحلول عام 2050. أعلنت المملكة مؤخرًا عن مشروعها لإنتاج 200 جيجاوات من الطاقة الشمسية في عام 2030، وهذا المشروع سينقل اسم المملكة من مصدر نفط إلى مصدر طاقة مستدامة. تمتلك المملكة العربية السعودية العديد من المكونات الطبيعية التي تؤهلها لإنشاء صناعات صديقة للبيئة، منها: الشمس والرياح والرمال الغنية بالسيليكا. وتم إنشاء أول محطة للطاقة الشمسية في المملكة بشراكة أمريكية عام 1980. وكانت أول محطة طاقة علمية وإنتاجية وسميت (مشروع القرية الشمسية). توفر هذه المحطة ما يعادل 350 كيلووات من الكهرباء، وأصبحت نواة جهود المملكة في مجال التقنيات المتجددة، وخاصة أبحاث الطاقة الشمسية. لذلك سنتحدث في هذا المقال عن أهم مشاريع الطاقة الشمسية، وأهمية الطاقة المتجددة في المملكة العربية السعودية.

عدد مشاريع الطاقة الشمسية في السعودية

تحتل المملكة العربية السعودية مكانة محايدة في صناعة الطاقات المتجددة، حيث تقوم بتصنيع وتصدير العديد من الطاقات، ومن أهمها:

  • النفط: تتمتع المملكة العربية السعودية بمكانة عالية في الصناعة البترولية وحققت الاستقرار والتوازن في السوق العالمية لصادرات النفط. وقد شاركت في تأسيس العديد من المنظمات الدولية لتصدير البترول ومنها (أوبك). تتميز المملكة بكمية الاحتياطيات التي تمتلكها وتعتبر أكبر كمية احتياطي نفطي في العالم. تمثل 19٪ من احتياطيات العالم.
  • الغاز الطبيعي: يعتبر من الموارد المهمة في المملكة. تسعى لزيادة إنتاجها واستثماراتها في المنطقة. يستخدم الغار الطبيعي كوقود لمحطات الطاقة، بالإضافة إلى استخدامه لإنتاج المياه المحلاة. يتم استخدامه كمادة أساسية لعدد من الصناعات التحويلية، وكذلك في القطاعات الصناعية الأخرى.
  • الكهرباء: أعدت المملكة العربية السعودية خطط وبرامج تنموية لقطاع الكهرباء ونفذت هذه الخطط على أكمل وجه. وقام بتطوير وتحديد نسبة مساهمة قطاع الكهرباء في الطاقة المتجددة، واستبدال الوقود بالغاز الطبيعي لتوليد الكهرباء، بالإضافة إلى مصادر الطاقة المتجددة الأخرى. تم استخدام تطبيقات الأتمتة والشبكات الذكية لضمان تقديم الخدمة الكهربائية بموثوقية وكفاءة عالية.
  • الطاقة المتجددة: تتمتع المملكة العربية السعودية بموقع جغرافي ومناخي متميز. مما يجعل استخدام مصادر الطاقة المتجددة ممكنًا، وداعمًا اقتصاديًا لجهودها في تنويع مصادر الطاقة.

 الطاقة الشمسية في المملكة العربية السعودية

من مزايا الموقع الجغرافي للمملكة العربية السعودية أنها تتمتع بإمكانيات قوية لإنتاج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح. اهتمت المملكة مؤخرًا بشكل كبير بمجال الطاقة الشمسية، حيث أبرمت العديد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع الشركات الفنية للكهرباء والطاقة. وتهدف المذكرات إلى إنشاء محطة للطاقة الشمسية بين المدينة وشركة تكنولوجيا للطاقة، بالإضافة إلى شركة الكهرباء لتوفير طاقة بديلة آمنة مع توفير الوقود في نفس الوقت. تسعى المملكة العربية السعودية أيضًا إلى الارتقاء باقتصاد البلاد وبناء مستقبل مستدام. الاستفادة من العلوم والبحوث والصناعات المتعلقة بالطاقة وتقليل تكلفة إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية. تعد خطة الطاقة الشمسية 2030 أيضًا من أكبر الاستثمارات في العالم في مجال الطاقة الشمسية، والتي تولد ما بين 150 و 200 جيجاوات من الكهرباء. حققت المملكة العربية السعودية تقدماً ملحوظاً في مؤشر الطاقة العالمي حيث احتلت المرتبة الرابعة عشرة عالمياً، والآن تحتل المركز الثاني عشر، وتسعى المملكة في الوقت الحالي لتصدير الطاقة الشمسية إلى أوروبا في السنوات القادمة. .

من مشاريع ومحطات الطاقة الشمسية في المملكة العربية السعودية

  • محطة ليلى للطاقة الشمسية: أعلنت المملكة العربية السعودية وشركة التقنية للطاقة عن الانتهاء من العمل في إنشاء هذه المحطة في الربع الأول من عام 2022. وتبلغ مساحة المشروع 720 ميجاوات، ومشروع ليلى هو أول مشروع للطاقة الشمسية. في المملكة العربية السعودية مرتبطة بالشبكة الكهربائية. كان من المتوقع أن تغطي 10٪ من احتياجات منطقة الأفلاج.
  • محطة سدير للطاقة الشمسية: وهي من أكبر محطات الطاقة الشمسية في العالم. يعتبر هذا المشروع من أهم الخطوات ضمن برنامج الطاقة المتجددة والذي يضمن تطوير 70٪ من قدرة المملكة على توليد الطاقة المتجددة بحلول عام 2030. ومن المتوقع أن يبدأ التشغيل الأولي للمشروع خلال النصف الثاني من عام 2022 بطاقة إنتاجية تقدر بـ 1500 ميغاواط. تبلغ تكلفة هذا المشروع حوالي 3.4 مليار دولار سعودي، أي ما يعادل 907.6 مليون دولار. تساهم هذه المحطة في تلبية احتياجات 185 ألف وحدة سكنية من الطاقة الكهربائية.
  • محطة سكاكا للطاقة الشمسية: مشروع سكاكا هو أول مشروع للطاقة المتجددة في المملكة العربية السعودية. يغطي المشروع مساحة تقارب 6 كيلومترات مربعة، ويقع في منطقة الجوف. تقدر القيمة الاستثمارية للمحطة بـ 302 مليون دولار أمريكي. بدأ تشغيل المحطة في الربع الثاني من عام 2022، بالإضافة إلى أن المشروع تبلغ طاقته الإنتاجية 300 ميغاواط من الكهرباء.

من مشاريع الطاقة الشمسية السبعة

أعلنت المملكة العربية السعودية مؤخرًا عن إنشاء سبعة مشاريع للطاقة الشمسية، وهي سدير، والقريات، والشعبية، وجدة، ورابغ، ورفحا، والمدينة المنورة. كمية الطاقة التي ستولدها كل محطة هي كالتالي: سدير 1500 ميغاواط، القريات 200 ميغاواط، الشعبية 600 ميغاواط، رفحاء 60 ميغاواط، المدينة المنورة 50 ميغاواط.