الوعود الكاذبة من قبل المدراء، وعود كاذبة من قبل المديرين المدير الذي يلوح أمامك دائمًا للترقيات ويخبر جميع الموظفين إذا قمت بذلك، فإن هذه الترقية والمكافأة ستكون من حظك ونصيبك. وعدهم، وهذا ما يعرف بالمدير السيئ الأخلاق، وهو عادة لا يعدك بذلك بشكل صحيح وصحيح، بل يلمح لك دون توجيه مباشر لك. وبحسب الأبحاث والتقارير المتخصصة في المعرفة الإدارية، فإن معظم الموظفين الذين يتركون وظائفهم هم أسباب ذلك.

الوعود الكاذبة من قبل المدراء

لذلك في حالة معنويات عالية، يتم ترك وظيفتهم. وللتعامل مع هذا ومديري هذا النوع: اكتب كل الوعود الخاصة بهذه العروض الترويجية والمكافآت على جهاز الاتصال الهاتفي الخاص بك

  • ذكّره بكل الوعود التي قطعها
  • تابع حتى تصل إلى النتيجة التي ترضيك
  • وضع النقاط على الحروف وتحديد موعد مع التاريخ واليوم لتحقيق النذور
  • لا تصدق ذلك في المرة القادمة حتى لا أخطئ
  • ابتعد عن أي أخطاء قد تحدث في عملك وخسر عملك دون أي رسوم
  • حوّل هذه الوعود إلى تشجيع في المرة القادمة
  • لا تثق أبدًا في أي شخص يعدك دون كتابة هذه الوعود في كتاب واضح
  • ونصيحة نهائية، يجب أن تكون الاتفاقية مكتوبة وموثوقة ومعتمدة من الإدارة العليا ومجلس الإدارة في المنظمة أو من قبل الإدارة المالية للمنظمة من أجل ضمان حقك في الأوقات القادمة أو الأطراف المرتبطة مع دفع المستحقات للموظفين. الوعود الكاذبة من قبل المديرين

اذكر الأسباب التي دفعت المدير إلى هذه الوعود الكاذبة

  • ضعف شخصية المدير أمام الإدارة العليا أو أمام نفسه كأن يغلبه البخل وحب المال أو الكسل.
  • استغلال طاقة الموظفين وأنانية المدير
  • مدير غير متعلم وليس لديه شهادات أو معرفة بمدير في أي مجال يجب أن يكون في أدنى المستويات يجب أن يكون قد درس وقراءة ما لا يقل عن 50 كتابًا في مجاله
  • عدم وضوح القواعد واللوائح التي يقوم عليها المدير فيعطي هذه الوعود الكاذبة وهذا نادر والجميع يعرف ما لديه
  • الطرح العشوائي والمبالغة في الترقيات والمكافآت، وهذه الترقيات غير واقعية أو غير مقبولة لدى الإدارات العليا أو المالية.
  • تكون الوعود الكاذبة دائمًا وجهاً لوجه دون كتابة ولا تُكتب في سطور عريضة، لذا فإن الوعد يتم