كيفية التسويق السياحي الإلكتروني، تسويق السياحة الإلكترونية هو عملية تسويق البرامج السياحية أو الخدمات أو العروض عبر الإنترنت. يعتبر التسويق الإلكتروني أحد المفاهيم الأساسية المعاصرة التي استطاعت خلال السنوات القليلة الماضية أن تقفز جميع الجهود والأعمال التسويقية والأنشطة المختلفة إلى الاتجاهات المعاصرة بما يتماشى مع العصر الحالي ومتغيراته، وذلك باستخدام أدوات و أدوات متطورة متنوعة. الوسائل والتقنيات الحديثة في تنفيذ عمليات وأنشطة التسويق. خاصة فيما يتعلق بالاتصالات التسويقية وتكنولوجيا المعلومات وتسليم المنتج وإتمام عمليات التسويق بوسائل متعددة. يوسع تسويق السياحة الإلكترونية أسواق السياحة ويعمل على جذب أعداد كبيرة من المستهلكين أو مستخدمي هذه الخدمات للتسويق لبعض الأنواع التجارية بجميع أنواعها وأشكالها.

ماهي أهمية التسويق الإلكتروني في مجال السياحة

أصبح التسويق الإلكتروني عاملاً مؤثراً في نمو وتسويق الخدمات السياحية. كما أصبحت وسيلة مهمة في زيادة القدرة التنافسية، وتسويق المنتجات والخدمات السياحية، وتوفير المعلومات الفورية للعملاء. بالإضافة إلى تمكين السائح أينما كان من طلب خدمات سياحية فورية، وبالتالي ازداد اهتمام الدول المتقدمة والدول الأخرى في إعداد قطاع السياحة للتحول إلى نمط السياحة الرقمية من خلال تطبيق نظام السياحة الإلكترونية. عبر الإنترنت والعمل على الاستفادة منه.

تعرف على استراتيجية تسويق السياحة الإلكترونية

تعزز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات قدرة المنظمة على إدارة مواردها وزيادة إنتاجها وإيصال سياساتها وتسويق عروضها مع جميع أصحاب المصلحة، أي المستهلكين والموردين ومنظمات القطاع العام ومجموعات المصالح. وما إلى ذلك وهلم جرا. يمكن للتسويق عبر الإنترنت جذب المزيد من الأشخاص إلى موقع الويب الخاص بك، وزيادة العملاء لعملك، وتعزيز العلامة التجارية لشركتك ومنتجاتك.

مع العلم أن الإستراتيجية تعتمد عادةً على المبادئ التي تحكم التسويق التقليدي غير المتصل، أي المنتجات الأربعة المعروفة (المنتج، السعر، الترويج، تحديد المواقع) التي تشكل مزيج التسويق الكلاسيكي. تهدف الإستراتيجية في التسويق الإلكتروني إلى تحقيق نجاح طويل الأمد. وذلك ببناء واحد أو أكثر من مصادر الميزة التنافسية بعد تحليل الموارد ووضع الشركة، والانضمام إلى الميزة التنافسية للشركة من الخطوات الأساسية التي يجب على الشركة اتخاذها.

عدد مزايا تسويق السياحة الإلكترونية للمستهلكين

  • انخفاض أسعار المنتجات السياحية التي يتم تسويقها عبر الإنترنت مقارنة بالسلع الأخرى المباعة. وذلك لأن التسويق الإلكتروني لا يحتاج إلى متجر فعلي للتعامل معه، وبالتالي تختفي بعض أنواع المصاريف. على سبيل المثال، أجور الإيجار والكهرباء والعمالة. وهو ما ينعكس في النهاية في شكل أسعار أقل وتحقيق مزايا تنافسية.
  • يساعد التسويق الإلكتروني المستهلكين على التسوق على مدار 24 ساعة في اليوم. كما تقدم مجموعة واسعة أو مجموعة متنوعة من المنتجات أو العلامات التجارية، على عكس التسويق التقليدي.
  • يمنح التسويق الإلكتروني المستهلكين الفرصة لإجراء مقارنات بين أسعار الخدمات السياحية قبل شرائها بشكل أفضل وأسرع.
  • يساعد التسويق عبر الإنترنت المستهلكين الذين ليس لديهم الوقت الكافي للعثور على المنتجات التي يريدونها بأسرع وأسهل طريقة.
  • يساعد التسوق عبر الإنترنت في التغلب على الحواجز الجغرافية. حيث يمكن للمستهلكين معرفة ما هو متوفر في السوق من المنتجات والخدمات السياحية المحلية والأجنبية.

اذكر مميزات التسويق السياحي الإلكتروني للشركات

  • إنها صورة جيدة للتسويق المتكامل. إنه يوفر للمسوقين إجابات على القضايا المتعلقة بالمسؤولية وعائد الاستثمار واتساق الرسالة مع احتياجات العملاء. يسمح للمسوقين بإجراء أبحاث الاختبار والمسح لتحسين جودة الخدمة السياحية والمعلومات التي يحتاجها العملاء، ويساعد على دمج الأنشطة التسويقية في المنظمات.
  • بناء علامة تجارية، تعد هذه الميزة أكثر ملاءمة للمؤسسات الصغيرة التي يمكنها التنافس مع المؤسسات الكبيرة على الإنترنت. ذلك لأن العملاء يعرفون ذلك فقط من خلال جودة الخدمات التي يقدمونها على الإنترنت.
  • من خلال التسويق الإلكتروني، من الممكن التفاعل مع العملاء بشكل فردي كما لو كان حوارًا بين الفرد والفرد. مما يساعد على بناء علاقات شخصية مع العملاء لفترات طويلة.
  • التسويق الإلكتروني فعال للغاية. هذا لأنه يحافظ على انتباه العملاء وتركيزهم تمامًا طوال الوقت. حيث عيونهم على الشاشات وأيديهم على لوحات المفاتيح.

من مميزات تسويق السياحة الإلكترونية

  • إمكانية الإرسال الإرشادية: مكن الإنترنت المؤسسات من التعرف على عملائها، حتى قبل إجراء عملية شراء. وذلك لأن التكنولوجيا الرقمية تتيح لزوار الموقع التعرف على أنفسهم وتقديم معلومات حول احتياجاتهم ورغباتهم قبل الشراء.
  • تفاعلي: قدرة العملاء على التعبير عن احتياجاتهم ورغباتهم مباشرة للمؤسسة، استجابة للاتصالات التسويقية التي تقوم بها المنظمة.
  • الذاكرة: القدرة على الوصول إلى قواعد البيانات التي تحتوي على معلومات حول عملاء محددين، وسجل الشراء السابق والتفضيلات. يتيح ذلك لمؤسسة التسويق عبر الإنترنت استخدام هذه المعلومات في الواقع لعروض التسويق.
  • الرقابة: وهي قدرة العملاء على التحكم في المعلومات التي يقدمونها، بحيث يقولون فقط ما يريدون، دون إجبارهم على تقديم معلومات سرية.
  • إمكانية الوصول: هي القدرة على جعل العملاء يمتلكون معلومات أوسع وأكثر عن منتجات الشركة وقيمها، مع إمكانية المقارنة مع المنتجات والأسعار المنافسة الأخرى. وتسعى المؤسسة جاهدة لإجراء تحسينات على منتجاتها وتطويرها وفقًا لرغبات عملائها الذين سبق لهم شراء منتجاتها، حيث تشير الإحصائيات إلى أن معظم المؤسسات تخسر نحو 50٪ من عملائها بعد التعامل الأول معهم. لذلك، فإن الحفاظ على ولاء العملاء القدامى أكثر ربحية وأقل تكلفة من جذب عملاء جدد.