سبب انفجار مخيم البرج الشمالي فى لبنان، وفق آلية تواجد اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، يتوزع الأغلبية منهم في مخيمات تضم الفلسطينيين اللاجئين منذ النزوح الأول الذي حدث في عام 1946، و إلى يومنا هذا و اللاجئين الفلسطينيين يعانون في العديد من تفاصيل حياتهم، و قد نجد الكثير منهم لا يحصلون على أبسط حقوقهم المعيشية، و هذا الوضع المؤسف جعل المخيمات مكاناً غير آمن للاجئين، حيث أنه لا يمتلك أي وسيلة للحد من الحوادث مهما كانت صغيرة و بسيطة، بل على العكس تماماً ربما حادث عابر و بسيط يخلف ضحايا و أضرار قد تضر بالمخيم بأكمله، و هذا ما يقودنا نحو لب مقالنا لهذا اليوم و هو عن الحادث الذي حدث في مخيم البرج الشمال، الذي يقع جنوب لبنان.

أول تصريح بخصوص الانفجار

أدلت حركة حماس بأول تصريح لها عن الحادث و قد أكدت من خلاله أن هذا الحادث قد حصل نتيجة تماس كهربائي و ليس كما يتم تناقله عن أن الانفجار تم بفعل انفجار مخزن للأسلحة.

و قالت في بيانها الصادر أمس أن الانفجار الذي حدث في مخيم البرج نتج عن تماس كهربائي في مخزن فيه كميات كبيرة من أسطوانات الغاز المخصصة لمرضى كورونا أي أسطوانات الاكسجين، بالإضافة الى كمية لا بأس بها من المنظفات و مواد أولية مخصصة لمكافحة فايروس كورونا.

و عقبت أن الأضرار كانت محدود، غير أن الضرر وصل إلى بعض الممتلكات.

و قد أعربت الحركة عن استنكارها الشديد للشائعات و التضليل الذي تم نشره عن جسم الضرر و الاسباب المؤدية للحادث كلها عارية عن الصحة و لا أساس لها.

أعداد الضحايا الأكيدة من الانفجار

تم شبه التأكيد على أن عدد الضحايا بلغ إلى اللحظة عشرة أشخاص أصيبوا في هذا الانفجار، و قد تم تناقل خبر مفاده أن الانفجار حدث جراء انتشار حريق وصل إلى مخازن للسلاح تابع لحركة حماس، و لكن عدد الضحايا ربما يرجح تصريح حركة حماس أكثر.

و قد تمت السيطرة عليه من قبل فرق الإطفاء الفلسطيني و اللبناني، غير أن هذا الجدل ربما ينتهي بعد العدد القليل من الجرحى و الذي يؤكد رواية حماس على سواها.

طبيعة المخيم و موقعه

مخيم البرج الشمالي للاجئين الفلسطينيين و الذي تم تأسيسه عام 1955 في منطقة قريبة من مدينة صور في الجزء الجنوبي من لبنان، و الجدير بالذكر أنه ما يقارب على 400 ألف لاجئ فلسطيني يعيشون في لبنان موزعون على 12 مخيم في عموم لبنان

و ربما نجد العديد من الحوادث الني تحصل في المخيمات و يكون سببها الإهمال و العشوائية و قلة التحصينات فيها و سوء الخدمات، و أخر هذه الحوادث كان الحريق الانفجار الناتج عن الحريق في مخيم البرج الشمالي هذا.

إلى هنا نصل إلى نهاية مقالنا الإخباري هذا، الذي كما نرى دار حوله الشكوك حول طبيعة المكان الذي وقع فيه الانفجار، و عليه تم استعراض الأخبار الصحيحة وفق ما ورد من مصادرنا الموثوقة و سنضيف أي خبر جديد في حال وروده متمنين السلامة لجميع جرحى الانفجار.