حكم الاكتتاب في شركة اماك، هناك العديد من الأحكام الشرعية والفقهية التي أوضحها العلماء، حول الاشتراك في الشركات الكبيرة حيث تعتبر هذه الامور من ضمن القضايا الجديدة والمبتكرة، ومع ذلك، فقد أوضحت الشريعة الإسلامية الأساس الذي تقوم عليه جميع المعاملات التجارية والاقتصادية، وبيان كيفية التفريق بين المسموح والممنوع، ومن خلال هذه المقالة سنذكر قاعدة الاشتراك في شركات التعدين و AMAC.

من هي شركة أماك

هي شركة تعدين كبرى، تأسست في 16 يناير 2008، وهي إحدى الشركات المساهمة العامة في المملكة العربية السعودية. ويقدر رأس مال الشركة بأكثر من خمسة ملايين ريال، موزعة على أكثر من ستة وخمسين مليون سهم، وتبلغ قيمة كل سهم نحو عشرة ريالات سعودية.

قواعد الاشتراك في أماك

يعد الاشتراك في AMAC قانونيًا إذا كانت معاملاتك خالية من المعاملات الربوية، حيث إن AMAC هي شركة تعمل وفقًا لقاعدة وأصل قانونيين، وهو تطوير لتوسيع واستغلال الموارد المعدنية، وهو أمر قانوني ولا يوجد خطأ معها وليس للشركة أي وجه من وجوه القروض أو القروض، لأنه في هذه الحالة لا يجوز التعامل مع ذلك، والله أعلم.

ما هي قواعد الاكتتاب في شركة تعدين

العمل في مجال التعدين والصناعات المعدنية مسموح به وقاعدته مباحة، ولا حرج في التعامل مع شركات التعدين والاشتراك فيها، بشرط أن تكون هذه الشركات خالية من المعاملات الربوية أو الربوية قروض ربوية غير مسموح بها للشيخ الدكتور محمد بن سعود العصيمي على سؤاله عن شركة تعدين بالسعودية: استعرضت تقريراً مفصلاً قدمه الزملاء في مركز الأوائل عن حالة إحدى شركات معادن،  ولا يجوز في رأيي الاشتراك فيها “والله أعلم.

اكتتاب الشركات

يكون الاشتراك والمشاركة في أي شركة أو صفقة تجارية أو ما شابه ذلك على شرطين، إذا تم الوفاء بهما، فيجوز التفاوض مع هذه الشركة، وهما:

  • الشرط الأول: أن الأساس الذي تعمل عليه الشركة مباح في المقام الأول، وأن هذه الشركة لا تمارس عملاً لا يجيزه الشرع، كصناعة الخمور أو الاتجار بها ونحو ذلك ممنوع.
  • الشرط الثاني: أن تكون الشركة حرة في التعامل مع أي من المبادئ وأن يكون عملها إسلامي وفق أحكام وتشريعات الدين الإسلامي دون أي أساس ربوي.

ما هو حكم المضاربة على الأسهم

تعود الجملة الخاصة بالمضاربة والمساهمة إلى الأساس الذي تقوم عليه الشركة والعمل الذي تقوم به، وتنقسم هذه الشركات من حيث الجملة إلى ثلاث، وهي كالتالي:

  • الشركات البحتة: وهي الشركات التي تقوم على أساس شرعي ولا تنطوي على معاملات ربوية، وهي شركات يجوز فيها المضاربة والمساهمة.
  • الشركات المختلطة: هي الشركات التي تستقر على أساس شرعي، ولكنها تحتوي على عمليات ربوية، وقد اختلف العلماء في كيفية التعامل معها، والراجح في ذلك تحريم الشركات والتعامل معها.
  • الشركات المحظورة: هي الشركات التي تم تأسيسها على أساس غير مسموح به ومحظور، مثل مصانع الخمور، وهي شركات لا يجوز الترويج لها أو الاشتراك فيها.

أنشطة أماك

من أبرز أنشطة أماك أنها تقوم بتشغيل منجم المصانع ومنجم تشيان، ومنجم المصاني هو منجم يقع في منطقة معسكر التعدين الرئيسية بالمصنع الذي ينتج النحاس والزنك المركزات وسبائك الذهب والفضة،أما منجم تشيان فهو منجم يبلغ طوله نحو اثني عشر كيلومترا ولا يصنع إلا سبائك الذهب والفضة.

قواعد الاشتراك والمعاملات في الإسلام

تستند أحكام الاكتتاب والتفاوض والمشاركة في الشركات إلى سلسلة من الأسس والشروط، وهي كالتالي:

  • يحظر التعامل مع الشركات المحظورة تأسيسها والتي يحظر نشاطها.
  • يحظر التفاوض مع الشركات التي أساسها مشروعة والتي تحظر معاملاتها.
  • لا يجوز شراء أسهم في الشركات أو البنوك التي تحتوي على عمليات قائمة على الفائدة أو الفائدة.
  • إذا كان شخص ما يتاجر أو يساهم في شركة لا يعرف أن لها أساسًا مفترسًا واكتشف لاحقًا ذلك، فعليه الخروج منها والابتعاد عن التعامل معها.

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على اهم المعلومات المتعلقة ب حكم الاكتتاب في شركة اماك، وما هي شركة اماك ومبدأ عملها، وبعض القواعد والأساسيات الخاصة بها والتي تسهم في زيادة انتادها