اهتمامٌ مُتزايد في تاريخ زواج مريم حسين وفيصل الفيصل ومَعه بَعد تلك الكُتلة من الاتّهامات الكارثية بَين مريم حسين وكذلك زوجها ووالدتها الأولى التي بدورِها تدخّلت، فالمُمثلة السابقة، وهِي المُثيرة للجدل بشكلٍ مُتزايد حيثُ نَشرت عِدّة صور وفيديوهات عبر حساباتها المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي “السوشيل ميديا” والتي اتهمت فيها زوجها فيصل فيصل صاحب الجنسية السعودية في الوَقت ذاتِه الذي تستعدّ فيه الفنانة لوضع طفلتها الأولى، وبحسَب ما أعلنت عنهُ فإنّ هذا الطفل من هذا الشخص، وفيما يلي طروحات على خضم تاريخ زواج مريم حسين وفيصل الفيصل.

زواج مريم حسين وفيصل الفاصل

يوم السادس عشر من شهر مايو وما يُقابله من شهر آيار للعام المنصرم 2022 كان الموعد الذي جمع بين مريم حسين وعشيقِها الأول فيصل الفيصل الذي وبَلا شكّ انهالت عليه الاتصالات للتعرف على مدى مِصداقية حمل مريم حسين منه في الوقت الذي بات الأخير يُنكر هذا الأمر والذي وصفه فيما بعد بأنّه انتهازي وكذلك خيانة واضحة منها له على حسب تقديره، وفي هذا نجدُ أنّ هذا الأمر طال البحث عنه والتنقيب وبإنتظار المولودة أو المولود الجديد وما يتبعه من تلحليل “dna” سوف تكتمل فصول هذه القصة ومن ثم التعرف على حقيقة والد هذا المولود أو المولودة إن كان فيصل الفيصل والده حقاً أم أنّ هناك خيانة تلوح في الأفق.

تعرف على مريم حسين

مريم حسين مِن المعروف عنهَا أنّها فنانة خليجية ذاع صيتها في الفترة الأخيرة وتمتلِك جمهور عريض جدًا كان ولا يزال باحث عن كُل الأخبار الجديدة لهذه الفنانة التي يذكر أنّها تَستمر في نشر صورها في منصّاتها على الانستا وكذلك على التويتر وقليلًا ما تتعامل مع الفيس بوك، وعلى هذا الأمر وذات المنوال كانت الحقيقة لهذه الفنانة شاهدة على مدى جراة هذه السيدة التي خرجت عن نِطاق العادات والتقاليد والدين كذلك في سابقة لم يشهَد لها أي مثيل وفي سابقة كانت ولا تزال واحدة من أعقد ومن أكثر المسائل إختلاطاً ما بين الخوف تارة والخروج عن العادات والتقاليد تارة أخرى.