قصة مقتل طفلة البراجيل، هناك الكثير مو قضايا القتل التي أصبحت منتشرة بشكل مخيف في جميع أنحاء العالم العربي، وخاصة في جمهورية مصر العربية التي تعتبر اكثر الدول العربية التي يوجد فيها هذا النوع من الجرائم، الي جانب وجود قضايا الاغتصاب بشكل واسع فيها، وفي سطور هذا المقال سنقوم بوضع اهم المعلومات عن قصة مقتل طفلة البراجيل.

قصة مقتل طفلة البراجيل

هي قضية لطفلة تبلغ من العمر 15 عاما من منطقة الجيزة في مصر، حيث انها قد قتل علي يد ابن عمتها في مركز يطلق عليه اسم اوسيم، ويعود السبب في قتلها أن المجرم قد حاول الاعتداء علي هذه الفتاة وعندما باءت محاولته بالفشل قام بطعنها في البطن وذبحها من الرقبة، وبعد أن تم الإبلاغ عن واقعة القتل قد قامت الأجهزة الأمنية في منطقة الجيزة بالقاء القبض عليه، بعدها تم تحويله الي النيابة من اجل بدء جلسات التحقيق في الجريمة.

انسحاب محامي المتهم بقتل طالبة البراجيل

ما يجب الإشارة إليه أنه في الجلسة الثانية من محاكمة الشخص المتهم في قضية قتل ابنة خاله قد انسحب المحامي المسؤول عن الترافع في القضية والدفاع عن المتهم، ويعود السبب في ذلك لأن عائلة المتهم متمسكة به بشكل كبير لذلك قد تم التأجيل من اجل الاطلاع والنظر في اوراق القضية، وجاء في قرار المحكمة أن يتم التأجيل في جلسة الحكم في مقتل طالبة البراجيل الجلسة القادمة من اجل مرافعة النيابة العامة.

شاهد ايضا: اسماء المتهمين في قضية قتل جمال خاشقجي

جثة الطفلة ملقاة على الأرض

لقد جاء بدء الجريمة عندما تم إبلاغ الأجهزة الأمنية في الجيزة عن جريمة قتل بحق طالبة البراجيل، وبعد تلقي البلاغ اتجهت المباحث بكل رجالها الي مكان الحادث من اجل التأكد من دقة البلاغ، بالفعل قد تم وجود جثة الطفلة امل ملقاة علي الارض وهي تسبح بدمها جراء تعرضها الي عدو طعنات في البطن وذبح في الرقبة.

ليبدأ التحقيق في الجريمة حيث أثبتت التحقيقات الأولي وبعد الحصول علي المشاهد من كاميرات المراقبة ان القاتل هو ابن عمتها ويطلق عليه اسمه اندرو ويبلغ من العمر عشرين عاما، حيث قد تم الوصول الي مكانه وتم إلقاء القبض عليه حيث انه قد اعترف علي الفور بالجريمة.

اعترافات تفصيلية للمتهم بقتل ابنة خاله

وخلال جلسة التحقيق قد اعترف المتهم ببعض التفاصيل أمام النيابة حيث انه في أول الأمر قد ذهب الي بيت خاله عندما عرف أن كل أفراد الأسرة ليسوا فيه، واقر انه قد حاول الاعتداء علي طالبة البراجيل امل وعندما فشل في ذلك وخوفه أن تفضح امره.

حيث كان هناك شخص من الأسرة صاعد علي الدرج رآه من الكاميرا الموجودة قام بطعن ابنه عمتها في بطنها وفي الرقبة، وقد أوصت النيابة العامة بضرورة الإسراع في عرض جثة الطفلة امل علي الطب الشرعي من اجل التشريح لمعرفة سبب الموت، وقد أرسلت اوراق القضية الي محكمة جنايات الجيزة الابتدائية.

هذه هي أهم التفاصيل عن قصة مقتل طفلة البراجيل، الي جانب سبب انسحاب محامي المتهم بقتل طالبة البراجيل، وبعدها معلومات عن جثة الطفلة ملقاة على الأرض وايضا اعترافات تفصيلية للمتهم بقتل ابنة خاله.