من هي سالي حافظ مقتحمة بنك لبنان، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة الاخيرة عقب قيام فتاة لبنانية الجنسية، باقدامها على اقتحام بنك في لبنان لسرقته، وعلى اثر ذلك قامت العديد من وسائل الاعلام اللبنانية وغيرها، للمسارعه من اجل اخذ الخبر كسبق صحفي، وذلك للاقبال الكبير من قبل العديد من الناس على الخبر لمعرفة سبب قيامها بذلك.

من هي سالي حافظ مقتحمة بنك لبنان ويكيبيديا

سالي حافظ، عرف انها شابة لبنانية لكن لم يتم معرفة عمرها بالتحديد، حيث قدر البعض على انها تقريبا في العقد الثالث من عمرها، تعود سالي الى عائلة ذات مستوى مادي معيشي متوسط، رجع السبب وراء شهرتها، بسبب قيامها باقتحام مصرف لبناني،حيث حصل ذلك في يوم الأربعاء الرابع عشر من سبتمبر لهام 2022 ميلادي.

ذكر أيضاً بأن سالي حافظ تعمل ناشطة حقوقية، فعلى الرغم من انها فتاة متعلمة، الا انها اقدمت على فعل مثل هذا الاجرام، الامر الذي اثار دهشة الكثير من الناس، كيف لفتاة متعلمة ان تفعل هكذا، ولكن لا يجب الاسراع في الحكم عليها فلكل قضية قصة وخبايا في تفاصيلها.

سبب اقتحام سالي حافظ مصرف لبنان

من هي سالي حافظ مقتحمة بنك لبنان

تناولت العديد من الوسائل الاعلاميه خبر الاقتحام فور صدوره وانتشاره، اذ تبين ان اسم المصرف الذي قامت باقتحامه سالي حافظ هو Lome Bank.

ذكر احد الشاهدين على قصة الاقتحام ان سالي كان بحوزتها سلاح، وقامت بتهديد جميع من كان موجود في المصرف من موظفين وعائلات، والسبب الرئيسي وراء اقتحامها للمصرف هو عدم اقبال الموظفين على اعطائها وديعتها مثلها مثل باقي المواطنين.

فكانت سالي تود مساعدة أختها المصابة في مرض السرطان، والتي بحاجة الى اجراء علاج وعمليه عاجلة لها، فهذا كان السبب وراء قيامها لهذا الفعل، ووجب التنويه ان حالة شقيقتها صعبة وانها بحاجة عاجلة ليتم سفرها خالرج البلاد كي تتلقى العلاج اللازم.

وفي نهاية هذا الاقتحام لم تخرج سالي حافظ من المصرف صفر اليدين، بل استطاعت ان تستولي على مبلغ يقدر بقيمة ثلاثة عشر ألف دولار و ستة ملايين ليرة لبنانية.

اقرأ أيضا: سبب وفاة الطالبة أمينة عمر

هل تم القبض على سالي حافظ

بعد ما اقدمت سالي حافظ على اقتحام المصرف، نشرت العديد من الصحف اللبنانية ان الجهات المختصة اعتقلت سالي بسبب فعلتها، لكن كان هناك وجود للعدين من الشائعات التي تقول على انها سافرت الى تركيا لكن هناك من نفى هذا الخبر.

صرح الأمن العام اللبناني في وسط العديد من الشائعات التي تم نشرها، انه لا وجود صحة لما تم تداوله عن قيام الجهات المختصة باعتقال سالي حافظ، حيث انه لم يتم توقيفها حتى اللحظة، بالاضافه انها موجودة داخل لبنان ولم تسافر لاي بلد ولن تستطيع الخروج من لبنان.

اعمال سالي حافظ الاجرامية

لم تكتفي سالي حافظ بأول فعل اجرامي لها أقدمت عليه، حينما قامت برفقة مجموعة من النشطاء، باقتحام وزارة الشؤون الاجتماعية، حيث حصل ذلك في الثامن عشر من ديسمبر لعام 2021 ميلادي، في وقتها قالت انها فعلت هذا بسبب ما تشهده لبنان من غلاء وارتفاع علي في الاسعار بشكل عام.

هذا كان الي جانب الجريمه التي اقدمت عليها حاليا، وهي سرقة مصرف لبناني، وكما المرة الماضيه بررت فعلتها انها بحاجة الى المال لعلاج اختها المصابه في السرطان، الى ان الموظفين لم يسمحو لها باخد مالها المحتجز، لذلك قامت باقتحامه.

اقرأ أيضاً: معلومات عن مجرم الزرقاء في الأردن

من هي سالي حافظ مقتحمة بنك لبنان، فتاه لبنانية في العلد الثالث من عمرها، تعود في اصلها الى عائلة متوسطه الوضع المالي، لها سجل اجرامي حيث لم تكن المرة الأولى تفعل مثل هذا الشيئ.