هل يجوز حساب الحسنات؛ كثيرا من الناس يتسائلون في الفترة الأخيرة عن إمكانية احتساب الحسنات وهل تجوز شرعا أو لا ويأتي هذا السؤال ويكثر خلال شهر رمضان المبارك، حيث أنفي هذا الشهر الكريم يتسابق المتسابقون ويتنافس المتنافسون، في اكتساب العدد الأكثر من الحسنات واغتنام هذه الفرصة العظيمة من الاقتراب لله تعالي بعمل الكثير من أعمال الخير وقراءة القران والتسبيح وغيرها.. وهذا الأمر لا يقتصر فقط في شهر رمضان ولكن هناك العديد من الأشخاص يهتم بذلك على الدوام ويريد أن يعرف عدد حسناته ويتسائل عن جواز ذلك ومن خلال هذا المقال سنجيب على هل يجوز حساب الحسنات.

هل يجوز حساب الحسنات

يتسائل للعديد عن جواز عد الحسنات وأن يحسب الشخص مقرأ من القرآن أو استغفر، وقد كره علماء السلف ذلك، خشية من الوقوع بالغرور والعجب الشخص بعمله، كلما قرأ من القرآن أو عمل عمل صالحا وأصبح يحسب بالحسنات، كما جميعا نعلم أن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا، وأن الله هو فقد الي يعلم بقبول العمل و إوفاء الحسنات، وهو أمر تحت علم الغيب والغيب لا يعلمه إلا عالم الغيوب، وسرد السلف نكران الصحابي عبد الله بن مسعود عد الشخص لحسناته.

كم حسنة في الصفحة الواحدة

  • أن الحرف من القرآن بحسنة والحسنة بعشرة أمثالها.
  • يتم حساب الحسنات وذلك من خلال افتراضل أن عدد الكلمات في السطر 30 كلمة وأن عدد السطور بالصفحة ما يقارب 15 سطر.
  • وتكون طريقة حساب الحروف والحسنات في الصفحة كالتالي عدد الحروف في السطر *عدد الأسطر 30*15=450 وأن الحسنة بعشرة أمثالها 450*10=4500 حسنة.
  • وذلك يبين أن عدد الحسنات التي يجنيها قارئ القران في الصحة الواحدة 4500 حسنة.

عدد الحسنات في التسبيح

حثنا رسولنا إلى الاستزادة بالحسنات وفتح لنا العديد من المصادر التي نستطيع اكتساب منها الحسنات ومن هذه المصادر التسبيح وهو تكرار سبحان الله وبحمد سبحان الله العظيم  وعن سعد بن أبي وقَّاص -رضي الله عنه- قال: كنا عند رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال: «أَيَعْجِزُ أحَدُكم أن يَكْسِبَ في كل يوم ألف حسنة؟!» فسأله سائل من جُلَسَائِه: كيف يَكْسِبُ ألف حَسَنَة؟ قال: «يُسبح مائة تسبيحة؛ فيُكْتَبُ له ألفُ حسنة، أو يُحَطُّ عنه ألف خَطِيئة» وهذا يعني أجر كل حسنة عشرة أمثالها كما أن الحسنات تذهب السيئات.

يضاعف الله الحسنات فيجازي بالحسنة الواحدة

في ختام مقالنا هل يجوز حساب الحسنات، بعد أن طرحنا سؤال التردد في الأونة الأحيرة وهو هل يجوز حساب الحسنات، وقد كره العديد من علماء السلف ذلك خشية بالوقع بالكبر والغرور، كم احتسبنا عدد الحسنات في الصفحة الواحدة واحتساب حسنات التسبيح.