معلومات عن المسيرة الخضراء، تم الإعلان من قبل الحسن الثاني رحمة الله عليه في اليوم السادس عشر من شهر أكتوبر للعام 1975 ميلادي، عن تنظيم مسيرة سلمية وعرفنت آنذاك بأكبر مسيرة في التاريخ، تلك المسي رة عملت على تحرير الأقاليم المتواجدة في الجهة الجنوبية من المملكة المغربية، وكانت هذه لمسيرة السلمية الحد الفاصل للاستعمار المتواجد لحوالي 3 أرباع قرن، واستطاعت الدولة المغربية من تحرير أكبر جزء من الأقاليم الجنوبية المغربية، ومن ثم أكدت محكمة العدل الدولية بلاهاي في ملف المغرب خلال رأيها الاستشاري الإعتراف بدولة المغرب ومن حقها الجهات الصحراوية، ومن خلال السطور التالية سيتم التطرق لمعرفة معلومات عن المسيرة الخضراء.

معلومات عن المسيرة الخضراء

المَسِيرَةُ الخَضْرَاءُ هي واحدة من أكبر المسيرات السلمية وكان إنطلاقها يصادف في يوم الخميس في الثالث من شهر ذو القعدة للعام 1395 ميلادي، في السادس من شهر نوفمبر للعام 1975 ميلادي وجاء ذلك بهدف السيطرة على الصحراء الغربية والتخلص من الاحتلال الإسباني للأقاليم الصحراوية في المنطقة الجنوبية من الدولة المغربية، حيث شارك في هذه المسيرة السلمية قرابة ثلاثمائة وخمسون ألف شاب وفتاة من دولة المغرب؛ لذلك فهي تعد من الأحداث التاريخية الهامة في تاريخ البلاد.

في الثالث عشر من شهر ديسمبر للعام 1974 ميلادي، كانت تعتبر الجمعية العامة بأنه في حال إستمر الحال الإستعماري في تلك المناطق كما هو فذلك الأمر يهدد الوضع الاستعماري في المناطق الصحراوية ويهدد أمن الجهة الشمالية الغربية من القارة الأفريقية، لذلك طالبت الجمعية العامة من محكمة العدل لدولية الاستجابة لمطلب استشاري قامته الدولة المغربية وينص هذا المطلب على “هل كانت الصحراء وقت إستعمارها من طرف إسبانيا أرضاً لا يملكها أحد؟ وما هي الروابط القانونية بين الصحراء وبين المغرب وموريتانيا.

وفي اليوم السادس عشر من شهر أكتوبر للعام 1975 ميلادي قامت محكمة العدل الدولية بالرد على المطلب الأول بالرفض، بينما المطلب الثاني أكدت المحكمة بأن المعلومات التي تم تقديمها إليها تؤكد بوجود روابط ولاء قانونية بين سلطان الدولة المغربية وبعض القبائل التي تقطن في المناطق الصحراوية وقت الإحتلال الإسباني، ونوهت المحكمة إلى أن المعلومات التي تم تقديمها إليها لم تثبت أي رابط للسيادة الإقليمية بين الصحراء ودولة المغرب أو موريتانيا، وطالبت المحكمة بتطبيق قرار الجمعية العامة 1514 (الدورة 15) بأنه من حق سكان الصحراء التمتع بقرار المصير. 

قد يهمك: متى المسيرة الخضراء 2022 وسبب تسميتها بهذا الاسم

كلام عن المسيرة الخضراء

المسيرة الخضراء هي مسيرة سلمية تضم 350 ألف شخص مغربي، وهي مظاهرة استراتيجية نشبت في شهر في عام 1975 ميلادي نظمتها الحكومة المغربية، بهدف الضغط على الدولة الإسبانية، لكي تقوم بتسليم الاقليم الصحراوي، ويتم الغحتفال بهذه المناسبة الوطنية في دولة المغرب كل عام، لذلك سيتم التعرف على كلام عن المسيرة الخضراء وهو كما يلي:

  • صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء
  • فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة
    مرادنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء
    الله الله الله الله
    مسيرة أمة و شعب بولاده وبناته
  • شعارها سلم و حب والغادي سعداته
    الله الله الله الله
  • صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء
  • فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة
    مرادنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء
    الله الله الله الله
    حاملين كتاب الله و طريقنا مستقيم
  • إخوانا فالصحراء يسالونا الرحم
    يا قاصدين الصحراء أبوابها مفتوحة
  • مسيرتنا الخضراء نتيجة مربوحة
    فيها أمن و سلام تاريخ مجد الوطن

معلومات عن المسيرة الخضراء، تعتبر المسيرة الخضراء واحدة من أكبر المسيرات السلمية التي نظمتها الحكومة المغربية بهدف تحرير الاقليم الصحراوي من الاستعمار الاسباني.