طرد 10 لاعبين في مباراة ريسينغ وبوكا جونيورز، تداول بكثرة في الوقت الماضي من خلال مواقع التواصل الاجتماعي العديدة والمواقع البحثية أيضا عن ذلك الخبر الذي فاجا العديد، وهو طرد عسرة من اللاعبين وكان ذلك من خلال مباراة ريسنغ وبوكا جونيورز، فما السبب وراء ذلك وما الذي دفع الحاكم ليقوم بطردهم، لنتعرف في المقال على كامل التفاصيل التي تتعلق في ذلك الخبر.

نادي بوكا جونيورز ويكيبيديا

عرف نادي بوكا على انه احد اهم الأندية لرياضية التي لاقت بروزا كبيرا في كرة القدم في دولة الارجنتين، والذي يتواجد في مدينة يونيس آيرس، تم العمل على تأسيسه في العام الميلاد 1905 للميلاد، في تاريخ الثالث من ابريل، ووفقا لما ذكر على ان ملعبه بومبونيرا يسع ما يقارب 49.000 شخصا تحديدا عل  شارع ثمانمائة وخمسة براندسين في حي لا بوكا بوينس آيرس.

اقرأ أيضاً: مباراة برشلونة وبوكا جونيورز في كأس مارادونا 2022

طرد 10 لاعبين في مباراة ريسينغ وبوكا جونيورز

طرد 10 لاعبين في مباراة ريسينغ وبوكا جونيورز

عمل الحاكم فاكوندو تيوب على اشهار عشرة بطاقات حمراء، وكان ذلك في مباراة كاس ابطال كرة القدم التي تتم في دولة الارجنتين، وحدث ذلك بعدما قام لاعب وسط ريسنغ كارلوس ألكاراز بافتعال مشكلة امام كافة المشجعين للاعب بوكا جونيورز في وقت الاحتفال بهدف الفوز 2/1، كما وتم التعادل في 1/1 في تلك الدقائق الأخيرة من الوقت الذي تم اضافته للمباراة.

والذي عمل فيه اللاعب ألكاراز على ادخال هدف ليحقق من خلاله الانتصار، والذي تم تسديده بضربة رأسه، لكن احتفاله لم يبقى لفترة طويلة امام المشجعين المنافسين الامر الذي أغضب لاعبي بوكا، وظهر من خلال فيدية تعرضه للجذب من الأذن ورميه بالكرة.

وما كان من الحاكم الذي يشارك في تلك المباراة الا وان يصدر قرار ليتم طرد اللاعب الكاراز موزعا بذلك خمسة من البطاقات ذات اللون الأحمر عل لاعبي بوكا، وذلك بعد ان تم الانتهاء من الاشتباكات، وبشكل عام طرد الحاكم تيو سبعة من افراد لاعبين بوكا، وطرد ثلاثة من لاعبي ريسنغ في تلك المباراة، كما وافتتح نوربورتو برياسكو التسجيل لصالح لبوكا، قبل ان يدرك اللاعب ماتياس روخاس التعادل لريسينغ، أثناء الشوط الأول.

اقرأ أيضاً: اسرع طرد في تاريخ كرة القدم

حكم يوزع 10 بطاقات حمراء في نهائي أرجنتيني مشتعل

اشهر اللاعب فاكوندو تيو عشرة من البطاقات ذات اللون الأحمر اثناء مباراة كأس الابطال لكرة القدم الذي كان في الارجنتين، وكان ذلك بعدما افتعل اللاعب كارلوس ألكاراز وهو لاعب الوسط في ريسنغ لمشكلة كبيرة، أمام المواطنين المشجعين لجونيورز في الوقت الذي كان فيه الاحتفال بفوزهم بالنصر بمعدل 2/1 في الليلة الماضية، كما وتم التعادل حتى نهاية المباراة في نتيجة 1/1، الا انه تم في الدقائق الأخيرة التي يتم اضافتها للمباراة احراز هدفا آخر من قبل اللاعب الكراز، ليعلن بذلك الانتصار على خصمه، وكان الهدف الذي ادخله من خلال ضربة رأسه.

طرد 10 لاعبين في مباراة ريسينغ وبوكا جونيورز، تم ذلك في مباراة الارجنتين في نهائي كاس العالم، حيث تم افتعال خلافات على اثر احراز الكاراز هدفا ليعلن فوزه على لاعبي بوكا، ونتيجة لذلك طرد تيو سبعة من لاعبي بوكا، وثلاثة من لاعبي ريسينغ.