من هو مهدي بلحاج، هو الرحال صاحب الجنسية التونسية، الذي تنقل في العديد من المناطق في البلاد، غير الادغال الافريقية والتي بقيت رحته البرية لمدة ثلاث سنوات، ووفق لما ذكر تنقل مهدي بلحاج الى ثمانية وعشرين دولة، وغامر أيضا في مئتان قبيلة ذهب اليها، وعل الرغم من الكثير من الامراض والمخاطر التي واجهها الا انه تمكن من اكتشاف ومعرفة الكثير من خلال ما قام به من رحلاته، الى جانب العادات والتقاليد والثقافات الخاصة في الأماكن التي زارها.

تفاصيل قصة مهدي بلحاج

مهدي بلحاج هو ذلك الرحال صاحب الجنسية التونسية، الذي بدأ برحلته منذ عام2018 للميلاد، في الوقت الذي سافر فيه من تونس متوجها الى جنوب افريقيا، حيث مر خلال رحلته بستة وثلاثين دولة، والذي عاش من خلالها العديد من الطرائف والمغامرات منها سفره مع القبائل البدائية، الذي تعرف من معهم على الكثير من العادات والتقاليد، وفي الوقت الذي قرر فيه ان يغادر تونس كان مقرر ان يزور اثني عشر دولة.

في الوقت الذي وصل فيه الى افريقيا اكتشف الكثير من القبائل الجديدة، وهذا الهدف الأساسي من وجهته نحو افريقيا بالذات، أيضا كان هدفه من افريقيا ان يصور ويوصل رسالة عن الحروب والمجاعات التي تحدث في افريقيا، الى جانب نقل جمالها الجغرافي وجمال بها من ثقافات للعالم كافة، الا انه وخلال رحلته وتواجده في افريقيا تعرض مهدي بلحاج للإصابة بمرض الملاريا.

وكان ذلك لأكثر من مرة حيث انقطع حينها عن العالم الخارجي، لكن كان داعمه وسنده في تلك المحنه إصراره وعزيمته على المواصلة والاستكشاف لقارة افريقيا، مبدئا سعادته بتلك التجربة، وأخيرا كانت تلك الرحلة الشيقة لمدة أربعة سنوات، وثقها جميعها من خلال الفيديو والكثير من الصور شاركها عبر منصات التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضاً: أول من بدأ بالكشف البرتغالي هو الرحالة

المغامرات والمخاطر التي واجهها مهدي بلحاج

من هو مهدي بلحاج

 

مهدي بلحاج الرحالة التونسي الذي استطاع ان يعبر اثني عشر دولة متوجها الى قارة افريقيا، محتملا في مسيرته ورحلته الكثير من المتاعب والمشاق والمخاطر، الذي شرع رحلته بدء من الصحراء الكبرى مرورا في السينغال وموريتانيا حتى النجير ومالي ومن المخاطر التي تعرض لها ما يلي:

  • سقط مهدي بلحاج في ايدي الإرهابيين الامر الذي جعله قريبا من الموت.
  • كما وتعرض للخطف من قبل الامن الكونغو الديمقراطية.
  • وبقي الرحالة التونسي امدة عام كاملا على الحدود، وذلك بسبب الاغلاق نتيجة كورونا.
  • أصيب بمرض الملاريا، الامر الذي جعله ينقطع عن العالم الخارجي فترة من الزمن.

اقرأ أيضاً: أول من اكتشف طريق رأس الرجاء الصالح هم الرحالة

تكلفة رحلة مهدي بلحاج

وضح الرحالة مهدي بلحاج انه خاض رحلته ومغامرته بتمويل ذاتي، وانه في بعض المناطق التي تواجد بها اضطر لان يعمل حتى يأمن حاجته من مصاريف المأكل والفيزا وغيرها من الأمور، بينما بخصوص تنقله من مكان لآخر فقال امه كان يسير في بعض الأحيان على اقدامه والبعض الآخر استخدم سيارات النقل العمومية او سيارات المارة، بينما فيما يتعلق في المبيت فقد كان يتجنب الفنادق وكان يلجأ الى المساجد والكنائس حتى ينام فيها، ووصف الإقامة في القرى انها اسهل من المدينة كونهم كانوا يسمحون له ان ينصب خيمته وكان يشاركهم الأكل.

اقرأ أيضاً: الرحالة الإنجليزي الذي تمكن من الوصول إلى السواحل الشرقية لأستراليا هو

حسابات مهدي بلحاج

يمتلك المغامر التونسي مهدي بلحاج العديد من الحسابات الرسمية عب مواقع التواصل الاجتماعي منها الفيس بوك، والانستقرام من هنـــــا، حيث شارك كافة ما التقطته كاميرته من صور عبر حساباته، الى جانب حديثه عن جل ما واجهه من غرائب ومخاطر في تلك الرحلة التي دامت لمدة أربعة أعوام.

من هو مهدي بلحاج، الرحالة التونسي الذي توجه الى افريقيا حتى ينقل ويوضح رسالة للعام عن المجاعات والحروب الحاصلة هناك، الى جانب الثقافات المتعددة الموجودة في افريقيا.