الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي، تحرص العديد من الدول العربية الإسلامية على محاربة موضوع الزنا بعدة أشكال نظرا لحرمانية ولما يترتب عليه من آثار وخيمة تضر بالفرد والمجتمع بأكمله، وعملت دولة المغرب العربي على سن قوانين لمعاقبة إقامة علاقة بين رجل وامرأة خارج الزواج، ونعرض لكم في هذا المقال القانون الجنائي المغربي، ونوضح لكم الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي.

القانون الجنائي المغربي

تفرض الحكومة في دولة المغرب العربي مجموعة من القوانين الجنائية بما تتناسب مع حفظ النظام وضبط الأفراد في الدولة، ونوضح لكم القانون الجنائي المغربي.

  • يعرف أن القانون الجنائي المغربي يعمل على تجريم العلاقات الجنسية التي تحدث بين العديد من الأفراد وذلك عبر الجنس المتنوع وبين الأفراد الذين لا تربطهم علاقة زواج وهو ضمن الفصل 490 والخيانة الزوجية ضمن الفصل 491.
  • كما تعمل هذه الفصول بمتابعة الزوج أو الزوجة عبر تهم الخيانة الزوجية والتي لا يتم تنفيذها إلا بواسطة شكاية من الزوج أو الزوجة المتعرضة للخيانة.
  • وفي حال إثبات مثل هذه الجرائم يتم معاقبة الأفراد عليها عبر المادة 490 و491 عبر محضر رسمي يحرر لهم بواسطة أحد الضبط العاملين ضمن الشرطة القضائية وفي حال كان بحالة تلبس أو اعتراف وتشتمل على مكاتيب أوراق تصدر عن المتهم.
  • تهتم الدول العربية الإسلامية بشكل كبير على مكافحة كافة صور وأشكال الزنا من خلال قوانين مختصة بذلك، ويذكر أن الدين الإسلامي حرم الزنا  واعتبره من الكبائر التي تدخل صاحبها النار.

قد يهمك: ما هو قانون الموارد البشرية قطر 2022 اللائحة التنفيذية لقانون الموارد البشرية

الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي

عمل القانون الجنائي في الجمهورية المغربية عن الفصل ال490 والذي أحدث ضجة كبيرة في كافة أنحاء البلد، وبدأ العديد من الأفراد بالتساؤل عن ذلك، ونعرض لكم الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي

  • يذكر أن العلاقة المشروع بين الرجل والمرأة هي من الأشكال المنتشرة خلال الأعوام الأخيرة.
  • وتحرص العديد من الدول الإسلامية التي تستعد بشكل كبير لمكافحة الزنا وذلك من خلال سن قوانين تمنع الفواحش.
  • وتعد دولة المغربة أحد الدول الإسلامية التي تعمل على مكافحة الزنا.
  • ونص الفصل 490 من قانون العقوبات  في دولة المغرب ما يلي: (كل علاقة جنسية بين رجل وامرأة لا تربط بينهما علاقة الزوجية تكون جريمة الفساد ويعاقب عليها بالحبس من شهر واحد إلى سنة).

أثر انعكاس المتابعة الجنائية بتهم العلاقة الجنسية

من الجدير بالذكر أن المتابعة الجنائية للنساء واعتقالهم على خلفيات العلاقات بدون زواج وبخيانة زوجية كبيرة يؤدي لأضرار وخيمة عليهم، ونعرض لكم أثر انعكاس المتابعة الجنائية بتهم العلاقة الجنسية.

  • أضرار نفسية من ضمنها الاكتئاب، العزلة، القلق النفسي والتوتر، والخوف، والانتحار.
  • بالإضافة إلى ذلك فتتعرض النساء لأضرار متعددة من العنف بواسطة الأسرة والزوج والمجتمع.
  • ويعد فقدان العمل وصعوبة بإيجاد عمل لأصحاب السوابق من أبرز الأضرار المهنية لهم.
  • وهناك مجموعة أضرار اقتصادية عبر الاحتيال على النساء بواسطة أزواج وهميين، وكذلك الاستيلاء على الممتلكات الخاصة بهم والأموال.
  • كما يحدث لهؤلاء النساء انقطاعهم عن الدراسة، وإحداث تغيير في مكان الدراسة مع طردهم من المدرسة.
  • كذلك هناك أضرار اجتماعية وذلك بعدم الاعتراف بهم في العائلة، كما يحدث تغيير في مكان الإقامة، كما يحث تعرضهم إلى التنميط المجتمعي مع إلحاق العائلة بالعار.

عرضنا لكم في هذا المقال القانون الجنائي المغربي، وتعرفنا على أثر انعكاس المتابعة الجنائية بتهم العلاقة الجنسية، وذكرنا لكم الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي.