حكم صلاة الاستسقاء للنساء، هناك الكثير من الصلوات التي يقوم بصلاتها المسلمين وذلك من اجل طلب العون من الله، ومن هذه الصلوات هي صلاة الاستسقاء التي يطلب فيها المسلم نزول المطر  الغيث فهي تحل لكل شخص مسلم بالغ عاقل، لذلك سنقوم بوضع اهم المعلومات عن حكم صلاة الاستسقاء للنساء في سطور هذا المقال.

حكم صلاة الاستسقاء للنساء

أن صلاة الاستسقاء تعتبر من السنن المؤكدة والمحبوبة عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم وهذا الأمر يخص كل من الرجال وايضا النساء، وعلي هذا الأساس يكون حكم صلاة الاستسقاء للمرأة هو يجوز وايضا ان تخرج لصلاتها في جماعة خلف الرجال ولكن يجب أن تكون محتشمة وغير متزينة بعطر أو ملابس ضيقة أو ما يبدي جمالها.

كم عدد تكبيرات صلاة الاستسقاء

حكم قلب النساء للرداء في صلاة الاستسقاء

ما يجب الإشارة إليه أن أمر قلب الرداء في صلاة الاستسقاء سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، حيث ان مسألة أن تستر المرأة عورتها عن كل رجل هو فرض لذلك من الجائز لها ام تقلب الرداء في صلاة الاستسقاء، وذلك في حالة تأكدت من عدم ظهور عورتها أمام أي رجل غريب، واذا لم تتأكد من ذلك فإنه غير جائز أن تقلب ردائها والله سبحانه وتعالى اعلم بذلك.

أين تقف النساء في صلاة الاستسقاء

من المعروف أنه من السنة عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم أنه في صلاة الاستسقاء للمرأة يجب أن تكون موجودة خلف الرجال، حيث ان بعد المرأة عن الرجل في الصلاة هو الافضل لها وخير دليل من السنة النبوية علي ذلك هو قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (خَيْرُ صُفُوفِ الرِّجالِ أوَّلُها، وشَرُّها آخِرُها، وخَيْرُ صُفُوفِ النِّساءِ آخِرُها، وشَرُّها أوَّلُها).

وبعد أن وصلنا الي نهاية هذا المقال قد بينا اهم المعلومات عن حكم صلاة الاستسقاء للنساء وايضا حكم قلب النساء للرداء في صلاة الاستسقاء الي جانب اين تقف المرأة في صلاة الاستسقاء.