حقيقة القبض على إمام مسجد قباء سلمان الرحيلي، تم التداول في الفترة الأخيرة من قبل عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي المتواجدين في المملكة العربية السعودية، الخبر الذي تضمن القاء القبض على امام مسجد قباء الموجود داخل حدود المملكة العربية السعودية، شاع ذلك الخبر الجدل على مستوى واسع في منصات التواصل الاجتماعي السعودية، والعديد من دول الوطن العربي أيضا، كونه احد الشخصيات البارزة ذات المنصب والشأن في المملكة، ولنتعرف في المقال عن حقيقة ذلك الخبر الذي تم تداوله.

حقيقة القبض على امام مسجد قباء سلمان الرحيلي

لقد تم تداول ونشر الخبر الذي احتوى على القاء القبض على امام مسجد قباء يلمان الرحيلي بصورة كبيرة داخل المملكة العربية السعودية، وطلب العديد من رواد مواقع التواصل من الجهات المسؤولة ان توضح في القريب العاجل ملابسات ذلك الموضوع، وإظهار الحقيقة في المملكة السعودية وفي الوطن العربي كافة، حتى يتم قطع الشك في اليقين.

وكان ذلك عندما قامت مكافحة الفساد التابعة للمملكة العربية السعودية بإلقاء القبض في يوم الثلاثاء الماضي الخامس عشر من شهر نوفمبر لعام 2022، على القاء القبض على امام مسجد قباء بينما كان متواجد داخل المحكمة المتواجدة في المدينة المنورة، وكان ذلك جراء تلقي الامام رشوة مالية في مبلغ كبير جدا من احد مواطني المملكة العربية السعودية.

وكان ذلك حتى يتم اصدار حكم قضائي لصالح الشخص مقدم الرشوة، وطال الامر أيضا مقدم الرشوة حيث تم القبض عليه هو الآخر، حيث تم لبسهما في نفس اللحظة التي تسلم فيها الامام الرشوة بعدما تم تدبير كمين محكم للإيفاء للأشخاص المشاركين في الأمر.

اقرأ أيضاً: حقيقة القبض على مفتعل حريق القطيف

تفاصيل القبض على امام مسجد قباء سلمان الرحيلي

حقيقة القبض على إمام مسجد قباء سلمان الرحيلي

لاقى ذلك الخبر الذي نشر بخصوص امام مسجد قباء في المدينة المنورة، التداول الكبير في المملكة العربية السعودية والخليج العربية كافة، كما لاقى ذلك الامر الاهتمام الكبير من قبل أجهزة مكافحة الفساد في المملكة السعودية، والتي سرعان ما تعاملت مع الأمر على فور صدور قرار البلاغ بوجود صفقة رشوة تتم بين احد مواطنين السعودية وامام مسجد قباء، ووفقا لما ذكرة المصادر المقربة من كلا الطرفين ان قيمة الرشوة بلغ خمسمائة ألف ريال سعودي.

اقرأ أيضاً: تفاصيل القبض على المتهم بالاعتداء على ابنه عصام الحضري

من هو الامام إبراهيم الجهني ويكيبيديا

حقيقة القبض على إمام مسجد قباء سلمان الرحيلي

احد الشخصيات البارزة والمشهورة في المملكة العربية السعودية وفي جميع انحاء الوطن العربي أيضا، كونه يتقلد منصب مهم في المملكة السعودية، وهو امام اكبر واشهر المساجد المتواجدة في المملكة العربية السعودية، يعمل في الوقت الحالي امام لمسجد قباء سلمان الرحيلي.

عرف إبراهيم عبد العزيز عبدالله الجهني، على انه مواطن يحمل الجنسية السعودية واصله سعودي وعاش معظم حياته داخل السعودية، تمكن من انهاء دراسته الجامعية من اكبر الجامعات في المملكة، حاصلا بذلك على شهادة البكالوريوس ليكمل عقب ذلك الدراسات العليا، تقلد العديد من المناصب المهمة داخل المملكة العربية السعودية، ومن تلك المناصب انه عمل قاضيا في المملكة.

مسجد قباء اول مسجد في الإسلام

يرجع بناء مسجد قباء الى عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، في الوقت الذي وصل به الى المدينة المنورة مهاجرا من مكة، فكان مبرك ناقته في مسجد قباء، الامر الذي يجعله يختاره موقعا لأجل بناء المسجد، كما وكان في نفس المكان بئر للصحابي أبي أيوب الانصاري، ووجب التنويه على ان الرسول هو اول من وضح اول حجر من قبلته وبعده وضع ابي بكر الصديق، ليتوالى بعده عمر بن الخطاب، وأخذ الناس يفعلون مثلما فعل الرسول واصحابه حتى انتهوا من بناء المسجد.

حقيقة القبض على إمام مسجد قباء سلمان الرحيلي، تم القبض عليه من قبل هيئة محاربة الفساد بسبب تلقيه رشوة من احد مواطنين السعودية للحكم بأمر ما، فتن القاء القبض عليه متلبسا في الخامس عشر من نوفمبر.