هل الشهادات البنكية حرام، هناك الكثير من الاشخاص الذين يقومون بفتح الحسابات في البنوك وذلك من اجل ان يتم توفير الأموال الخاصة بهم فيها، ومن من يقوم بتشغيل هذه الأموال من اجل الحصول علي العائد المادي، ويطرحون الاسئلة هل ذلك يعتبر جائز ام حرام في الدين، لذلك سنقوم بوضع اهم المعلومات عن هل الشهادات البنكية حرام.

هل الشهادات البنكية حرام

أن شهادات البنك هي الشهادات التي يأخذها الشخص من اي بنك او مصرف والتي يتم بيعها من اجل الوصول الي ربح مادي من خلال المال الذي يضعه الشخص في حسابه، وعلي حسب الفتاوي الشرعية فإن التعامل مع الشهادات البنكية يعتبر حلال علي حسب دار الإفتاء المصرية وذلك لانها لا تعتبر من أنواع الاستثمار التي يوجد فيها ربا، حيث ان المعاملة البنكية تعتبر حلال ولا يوجد فيها أي شيء حرام، والشهادات البنكية التي تخرج من الربا تكون محرمة شرعا.

شاهد ايضا: بين الحكم الشرعي في الصور التالية مع بيان الدليل والتعليل فقه ١

الدليل على أن الشهادات البنكية حرام

لقد قام علماء الدين الاسلامي الحنيف بوضع الحرام في الربا الذي يكون فيه اي أضرار تعود علي الاشخاص، وهناك اختلاف بين العلماء علي موضوع الشهادات البنكية حيث ان التي يكون فيها نوع من الربا هي الحرام والدليل من القرآن الكريم والسنة النبوية علي ذلك:

  • قال تعالى: ” وأحل الله البيع وحرم الربا “.
  • قال تعالى: ” الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس “.
  • ورد عن جابر رضي الله عنه قال: ” لعن رسول الله صلّ الله عليه وسلم: آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه وقال هم سواء “.

ما حكم الدين في شهادات الاستثمار اسلام ويب

علي حسب اسلام ويب فإن الحكم الشرعي من الشهادات البنكية التي يقوم بها الشخص اذا كانت فيها أي شيء زيادة علي المال الأساسي الذي أودع في البنك فإن ذلك حرام شرعا، بالاتفاق وجاء في القران الكريم والسنة النبوية الشريفة ويعتبر مثله مثل اكل الربا.

كل شخص مسلم بالغ عاقل يجب أن يكون علي معرفة باي أمر والحكم الشرعي الخاص به وخاصة بكل ما يتعلق بأمور المعاملات المالية في البنوك حتي لا يقع في الحرام والخطا.