من هي الشاعرة المصرية صاحبة ديوان مرفأ الذكريات، هناك الكثير من القصائد الشعرية والدواوين الشعرية ذات الشهرة الواسعة في الوطن العربي، والتي نظمت علي يد اشهر الشعراء الذين يملكون المهارة العالية في كتابة الشعر قديما، والذين ساروا علي نهج من سبقهم من الشعراء قديما، ومنهم الشاعرة المصرية التي كتبت ديوان مرفأ الذكريات لذلك سنقوم بوضع اهم المعلومات عن من هي الشاعرة المصرية صاحبة ديوان مرفأ الذكرعنت.

صاحبه ديوان مرفا الذكريات

تعتبر الشاعرة روحيه القليني هي من كتبت ديوان الشعر مرفأ الذكريات، وما يجب الإشارة إليه أن هذا النوع من الشعر قد تم نقله عبر الأجيال فقد ظهر أول مرة في القرن السابع علي اساس انه من قواعد اللغة العربية، لذلك أصبح كل الشعراء والمهتمين باللغة العربية يهتمون به بشكل كبير فقد جاء من سنوات سابقة حتي هذا اليوم، ويعتبر الشعر من أكثر المجالات التي يهتم فيها الاشخاص في الوطن العربي بكل بلاده المتنوعة.

شاهد ايضا: من هي الشاعرة عوشة السويدي فتاة العرب التي يحتفي بها محرك البحث جوجل وأهم أعمالها

أبيات من ديوان مرفأ الذكريات

لقد كان الشعر قديما من اهم المجالات في الدولة الإسلامية حيث انه كان يهتم به كل من الخليفة والسلطان والامير، فقد ظهر الشعر باشكال وانواع متعددة تم نقلها عبر الأجيال، وما يجب الإشارة إليه أن الشعر الذي انتشر بشكل كبير هو الشعر الرسمي مثل ديوان شعر مرفأ الذكريات ومن اهم ابيات هذا الديوان:

عَلَى مَرْفأِ الذّكْرَياتْ صَديقٌ وَنَأْيٌ ٌ وَ بَعْضُ اشْتِياق ٍ وَ خَفْقَةُ صَدرٍ و آهٍ تُدَوِّي:

لِماذَا الرّحِيلُ يَهدُّ قُلوباً و يَذْرُو السّعادَةَ وَ الأُمْنِياتْ!

عَلَى مَرْفأِ الذّكْرَياتْ حَبِيب ٌ حزين ٌ كَما البُؤْسِ ذَاو ٍ يُكَفْكِفُ دَمْعاً كَمُزْنٍ هَتونٍ ،

لَيْرعَى الشُّجُونَ وَ يُهْدِي الشَّقاءَ لِذِي النّائِباتْ!

عَلَى مَرْفأِ الذّكْرَياتْ غريبُُ و مَنْفَى

وَ قَيْد ٌ وَثِيقٌ يُهَدْهِدُ حُراً وَيَطْوِى الثّبَاتْ !

فَيَهْفُو لِهَمْسِ الدِّيارِ أَسِيرٌ، وَتَهْفُو لِزَيْفِ السّرابِ السُّعَاةْ!

فَيَا لِلْجِراحِ وَ دُنْيا القُلُوبْ، لَهَا الإشْتِعالُ وَ بَعْضُ انْطِفَاءٍ وَ لَيلُ البُكَاةْ.

الشاعرة المصرية روحيه القليني صاحبة ديوان مرفأ الذكريات

تعتبر الشاعرة روحيه القليني من مواليد منطقة دسوق المصرية وعندما كانت صغيرة بعث بها والدها إلي مدينة طنطا من اجل ان تكمل مرحلة الدراسة الابتدائية، وبعد إنهاء الثانوية العامة توجهت إلى مدينة الإسكندرية وحصلت علي درجة البكالوريوس في اللغة العربية من جامعة القاهرة لعام 1942، وبعد ذلك قامت بالسفر إلي العراق من اجل العمل في مدرسة بنات في مدينة الموصل.

لقد عشق أهل مصر الشعر منذ آلاف السنين فقد خرج منهم الكثير من الشعراء الذين أبدعوا في كل ألوان الشعر العربي والذين نظموا اجمل القصائد والابيات الشعرية علي مر السنوات الماضية.